مصر تشدد على ضرورة عدم استغلال طرف خارجي للتطورات بالسودان

مصر تشدد على ضرورة عدم استغلال طرف خارجي للتطورات بالسودان

أكدت وزارة الخارجية المصرية اليوم الأحد على ضرورة عدم استغلال أي “طرف خارجي” للتطورات الجارية في السودان للقيام بأعمال تؤجج من حدة الصراع أو تهدف للنيل من سلامة أراضيه.

وشددت الخارجية المصرية في بيان على أهمية الحفاظ على سلامة وأمن الجالية المصرية في السودان، مؤكدةً أن القاهرة “لن تألو جهداً في القيام بالجهود اللازمة بالتعاون مع الدول الصديقة والشقيقة، من أجل نزع فتيل الأزمة الراهنة”.

وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري قد أبدى في اتصال هاتفي أجراه في وقت سابق من اليوم مع نظيره السوداني علي الصادق قلق بلاده البالغ من استمرار المواجهات المسلحة الحالية، لما تمثله من تهديد لأمن وسلامة الشعب السوداني واستقرار دولته.

وأكد شكري أن الموقف المصري سيظل دائماً يدافع عن وحدة وسلامة السودان، وعن مقدرات الشعب السوداني، وضرورة عدم تدخل أي طرف خارجي بأي شكل يؤجج من النزاع الجاري.

وقال البيان إن الوزيرين بحثا أيضاً أوضاع الجالية المصرية في السودان، وأهمية الحفاظ على أمن وسلامة جميع المصريين المتواجدين في السودان في ظل الأوضاع الأمنية المتدهورة.

واندلعت اشتباكات عنيفة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع منذ أمس السبت في الخرطوم وعدة مدن أخرى مما أسفر عن سقوط عشرات الضحايا وسط دعوات دولية وعربية بوقف العنف والتهدئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى