أفضل علاج لتورم الذراع بعد عملية الغدة الليمفاوية

أفضل علاج لتورم الذراع بعد عملية الغدة الليمفاوية

ما هو أفضل علاج لتورم الذراع بعد جراحة العقدة الليمفاوية؟ هل هناك آثار جانبية لطرق العلاج المختلفة؟ يمكن أن يتسبب تلف العقد الليمفاوية في حدوث انتفاخ في أجزاء معينة من الجسم ، خاصة بعد الجراحة ، لذا فإن اختيار العلاج المناسب يساعد في تقليل الأعراض الناتجة عن الجراحة.

أفضل علاج لتورم الذراع بعد عملية العقدة الليمفاوية

هذا الورم عبارة عن تضخم في أطراف الجسم ينتج عنه انتفاخ ، ثم يقوم الأطباء بنقل العقد الليمفاوية إلى الذراع الأخرى حتى يتم إزالة السائل المتراكم.

قد لا يتمكن الأطباء من تحريك الغدد الليمفاوية بسبب عدم قدرة الجسم على التعامل مع الأمر. هنا يقوم الطبيب بتغيير مسار القنوات الليمفاوية حيث يقوم بربطها بأوردة الدم للتخلص من السوائل المتراكمة.

لكي يعالج الطبيب الأنسجة المصابة ، يقوم بشفط السائل ، لكن هذا الإجراء يتطلب من المريض ارتداء كم خاص على الذراع المصابة بشكل يومي.

انتفاخ اليد بعد عملية الغدد الليمفاوية نتيجة لتراكم السوائل مما يؤدي الى انتفاخ اليد لايمكن تحديد نوع معين من العلاج يمكن ان يعالج تورم اليد بعد العملية وهناك ولكن هناك بعض الطرق لتقليل التورم في اليد ، مثل:

  • تجنب استخدام اليد المتورمة لرفع الأوزان الثقيلة.
  • التمرين يساعد على التخلص من تراكم السوائل ، وبالتالي تنشيط حركة الذراع ، مما يعمل على تقليل التورم ، ولكن الأمر يستحق تجنب الرياضات العنيفة ، فيمكنك ممارسة تلك الرياضات.يمكن القيام بتمارين تقوي العضلات أو اليوجا.
  • ارفع الذراع المصابة للمساعدة في تنشيط الدورة الدموية في الذراع.
  • إذا كنت لا تعاني من تورم في الأنسجة أو جلطات ، يمكنك عمل بعض جلسات العلاج الطبيعي لهذا الذراع من قبل طبيب متخصص في هذا النوع من الورم مما يساعد على تحريك الذراع بشكل أفضل ، وهذا الذراع هو أفضل علاج للالتهابات. بعد عملية العقدة الليمفاوية.
  • قد يتم لف الذراع بالكامل بضمادات أو أكمام خاصة للمساعدة في الضغط على الذراع ، مما يساعد على تخفيف تراكم السوائل في الذراع ، مما يؤدي إلى تقليل التورم.
  • في بعض الحالات قد يضطر الطبيب لإجراء عملية جراحية لليد المتورمة ، لأن الورم ينمو بالرغم من اتباع التعليمات السابقة ، لذلك يقوم الطبيب بإجراء تدخل جراحي لإزالة اليد.

مضاعفات نتيجة استئصال الغدد الليمفاوية

تعتبر هذه العملية من العمليات الطبية الجادة التي يلجأ فيها الأطباء إلى استئصال الغدد الليمفاوية. ومع ذلك ، هناك بعض المضاعفات التي تحدث بعد استئصال الغدد الليمفاوية من الإبط ، وتشمل هذه المضاعفات:

  • انتفاخ الذراع نتيجة تراكم السوائل نتيجة عملية التخلص مما ينتج عنه انتفاخ أو انتفاخ في الذراع.
  • شعور بالخدر في مكان الختان ، أو شعور بوخز في منطقة الجرح.
  • تخرج قشرة الجرح ولا داعي للقلق.
  • الشعور بالألم لمدة تزيد عن عدة أسابيع.
  • قد يصاب موقع الجرح بالبكتيريا أو الفيروسات ، مما يؤدي إلى خروج الكثير من السوائل ذات الرائحة الكريهة من الجرح أو ظهور بعض العلامات الحمراء.
  • قد يصاب الشخص بحمى شديدة.
  • يمكن أن تستمر الوذمة اللمفية ، وهي عبارة عن تورم والتهاب في منطقة الآفة ، لسنوات إذا لم يتم علاج الحالة.
  • عدم القدرة على تحريك اليدين.
  • قد يحدث نزيف في منطقة الجرح.
  • تصلب منطقة الجراحة.
  • تغير في شكل الجلد حول موقع الجراحة.
  • احتقان الدم في مكان الجرح.
  • اختلال في حجم الثدي.
  • بعد العملية ، قد يعاني المريض من مشاكل في المسالك البولية.
  • فشل كلوي.
  • تجلط الدم نتيجة تجلط الدم.
  • قد يصاب المريض بسكتة دماغية أو نوبة قلبية.
  • زيادة سمك طبقة الجلد المحيطة بمنطقة الجرح.

عند حدوث هذه الأعراض ، من الأفضل استشارة الطبيب للحصول على دواء مناسب لا يتضمن جراحة أو يتداخل مع جسمك.

نصائح لتخفيف أعراض الغدد الليمفاوية

من أجل تقليل ومنع الأعراض التي تظهر بعد عملية الغدد الليمفاوية وعلاج انتفاخ الذراع ، هناك بعض النصائح التي يجب على المريض اتباعها ، ومن هذه النصائح:

  • لا تحقن أي نوع من الحقن في الوريد أو في المنطقة المحيطة بمكان الجرح دون استشارة أخصائي.
  • من الأفضل رفع الذراع المصابة باستمرار حتى يتم تنشيط الدورة الدموية في الذراع ، مما يساعد الذراع على التخلص من السوائل.
  • لا تتواجد في الأماكن التي ترتفع فيها درجة حرارة الهواء ولا تأخذ حمامات ساخنة.
  • حماية اليد ومنطقة الجرح من الخدوش والخدوش. في حالة حدوث خدش ، يجب تطهير الجرح وتنظيفه جيدًا حتى لا يحدث نزيف أو يصاب الجرح بالبكتيريا.
  • ارتداء أحزمة الذراع للضغط على الذراع ، والتي تعمل على تصريف السوائل والتخلص منها
  • يتضمن ذلك القيام بحركات تدليك في المناطق المحيطة بالجرح لتنشيط الدورة الدموية ، ويعتبر أحد أفضل العلاجات لتورم الذراع بعد جراحة العقدة الليمفاوية.
  • حافظ على نظافة منطقة الجرح بانتظام حتى لا يصاب الجرح بالبكتيريا والفيروسات.
  • تجنب الإجهاد وخذ قسطًا من الراحة حتى تتحسن هذه العملية.
  • تواصل بانتظام مع الطبيب المختص.
  • من الأفضل عدم لمس الجرح أثناء تنظيفه ويجب تطهير اليدين جيداً قبل لمس الجرح.
  • من الأفضل المشي والتحرك بعد العملية حتى لا يتجلط الدم مما يؤدي إلى تكون الجلطات.
  • تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم ، وشرب الكثير من السوائل للتخلص من السموم في الجسم.
  • امتنع عن التدخين بشكل مطلق.
  • كوني حذرة أثناء تقليم الأظافر بيد منتفخة حتى لا يخرج الدم.
  • تجنب شرب الكحول.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف.
  • تناول الكثير من الخضار والفواكه.
  • عدم ارتداء الإكسسوارات.
  • لا تستخدم أي مواد كيميائية تحت الإبط أو على الذراع.
  • من الأفضل عدم التعرض لحروق الشمس.
  • يمكنك استخدام الكريم للتخلص من الحشرات.
  • من الأفضل ارتداء ملابس داخلية قطنية مريحة.
  • عدم إجراء أي تحاليل دم سواء تبرع أو فحص أو حتى تحصين.
  • ترطيب الجلد باستمرار حتى لا يصاب بالجفاف وبالتالي عرضة للتشققات.
  • ارتدِ قفازات اليد أثناء القيام بأي عمل سواء كان التنظيف أو غير ذلك.
  • تجنب الوقوف أمام الحرارة مثل الموقد.

متى يتم إزالة الغدد الليمفاوية؟

هناك عدة أسباب لاستئصال الغدد الليمفاوية لتجنب انتشار الأورام السرطانية إلى باقي أجزاء الجسم ، وهي:

  • بحيث لا تتكرر الأورام السرطانية سريعة الانتشار في باقي أنحاء الجسم.
  • للتخلص من الغدد التي يتواجد فيها الورم الميلانيني بحيث لا ينتشر إلى الغدد الأخرى.
  • لتأكيد وجود أورام سرطانية.

أفضل علاج لتورم الذراع بعد عملية العقدة الليمفاوية لا يمكن تحديده على وجه اليقين ، حيث يختلف الورم باختلاف الحالة المصابة ، ويتم علاجه بعد عدد من التمارين والنصائح ، لذلك في كلتا الحالتين يفضل استشارة الطبيب قبل القيام بالعملية. عمل. من العلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى