أسباب طقطقة المفاصل عند الشباب

أسباب طقطقة المفاصل عند الشباب

أسباب انهيار المفاصل عند الشباب كثيرة ، لأن عدد كبير من الشباب يعانون من وجود آلام في المفاصل أو العظام وخاصة أثناء التمرين ، لذلك سنقدم لكم إجابة من خلال موقع إضافي على السؤال. عما إذا كانت هناك أسباب لحدوث تشققات في المفاصل.

أسباب تشققات المفاصل عند الشباب

بالحديث عن أسباب تكسير المفاصل عند الشباب سنجد أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور أصوات طقطقة أو طقطقة في العظام ، ومن بين هذه الأسباب ما يلي:

  • ضعف العضلات
  • عدم القدرة على الحركة وتقييد المفاصل.
  • وجود خلل جيني يؤدي إلى ضعف وهشاشة المفاصل.
  • احتكاك الأعصاب ببعضها البعض.
  • انهيار الغضروف وتدميره.
  • نقص السوائل حول المفصل.
  • التهاب المفاصل مما يؤدي إلى تلف البطانة الرخوة حول العظام.
  • تؤدي السمنة وزيادة الوزن إلى زيادة الضغط على الأربطة والأوتار والعظام.
  • فقاعات النيتروجين.
  • هشاشة العظام.

بسبب تصلب المفاصل

بعد أن تعرفنا على أسباب تآكل وتمزق المفاصل عند الشباب ، فلنناقش الآن أسباب خشونة المفاصل ، لأن أسباب الخشونة والاحتكاك بين العظام كثيرة ، ومن بينها الأسباب الآتية:

  • النساء أكثر عرضة للكساح من الرجال ، حيث أن الحمل والرضاعة يعرضان النساء لعدد من العوامل التي تجعلهن يفقدن كمية كبيرة من الكالسيوم ويضعف صحتهن.
  • يعد العمر أحد أهم أسباب الإصابة بالفصال العظمي. كلما تقدم الشخص في السن ، تضعف صحته وقدرته على تحريك جسمه ، مما يؤدي إلى هشاشة العظام.
  • ظهور أمراض أخرى متعلقة بالعظام مثل: النقرس والتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • تقوس القدمين: تدل القدمان المنحنية على ضعفه مما يزيد بشكل كبير من فرص خشونة القدمين.
  • إجهاد مفرط وإصابة متكررة بالمفاصل بشكل عام.

ما هو تكسير المفاصل

في إطار معرفتنا بأسباب تكسير المفاصل عند الشباب نقدم تعريف التشقق حيث أن طقطقة المفاصل هي الصوت المنبعث من المفاصل يسمى طقطقة أو تكسير المفاصل والذي يظهر نتيجة حدوثه بسبب حركة المفاصل. السائل الزليلي إلى مكان آخر مما يسبب هذا الانتقال للعديد من المشاكل في العظام.

حيث أن الطقطقة ظاهرة طبيعية ، وتحدث نتيجة احتكاك وتر بالعضلات أو احتكاك وتر مع وتر آخر ، وهذا الصوت لا يعني أي مشكلة خطيرة ولا يوجد ألم مصاحب لهذه الطقطقة.

تشخيص تشقق المفاصل والأصابع

يتم التعرف على وجود تشققات في المفاصل بإجراء بعض التحاليل والفحص ومنها ما يلي:

  • تنظير المفصل.
  • الأشعة السينية.
  • صبغ المفاصل ثم قم بأشعة إكس لمعرفة السبب.
  • الاشعة المقطعية.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي للتأكد من عدم وجود إصابة بالمفصل.
  • الفحص السريري للمريض يسهل على الطبيب الكشف عن أعراض البيبيريدين ، مما يعني تورم القدمين وأصابع اليدين.
  • أخذ صورة بالأشعة السينية للمفصل المصاب حيث توضح هذه الصورة القرب أو المسافة بين العظام وسبب تآكل الغضروف.

مشاكل وأعراض طقطقة المفاصل عند الشباب

يمكن أن يكون تشقق المفاصل عند الشباب علامة على وجود عدة مشاكل ، وقد تكون هناك بعض الأعراض الأخرى ، وتشمل هذه المشاكل والأعراض ما يلي:

  • عرق النسا.
  • تآكل الغضروف ، خاصة عند إصابة الفقرات.
  • تيبس وسيولة في المفاصل بعد النوم لفترات طويلة.
  • ألم حاد
  • صعوبة تحريك وثني المفاصل ، خاصة عند الاستيقاظ ، هي التيبس.
  • تورم الركبة.
  • اضطرابات النوم التي تسبب آلام المفاصل.
  • تشوه المفصل خاصة مع تأخر الالتئام.
  • ضعف في العضلات حول المفصل.
  • تقلصات وتشنجات تحدث في الأوتار المرتبطة بالمفصل.

تصلب المفاصل

لا يعتبر تشقق المفصل مرضا خطيرا إلا إذا كان مصحوبا بخشونة أو تورم بالمفصل ، وبالطبع هناك شعور بالألم نتيجة لذلك. الخشونة ، وهي أحد أسباب الطقطقة. إنها حالة مرضية تنشأ بسبب تدهور الغضروف مع مرور الوقت. خاصة عندما تكون المفاصل مكشوفة وتظهر نتوءات كبيرة من العظام ، مما يسبب الألم أثناء الحركة.

كما أن الغضروف مادة مرنة تسهل حركة العظام من الداخل ، كما أنها تحد من احتكاك العظام ببعضها البعض ، مما يمنع البلى ، ويسهل انزلاق المفاصل. بالإضافة إلى أنه يحمي المفاصل من الصدمات ، حيث يحتوي على نسبة عالية من حمض الهيالورونيك.

يعطي هذا الحمض اللزوجة والمرونة للعظام للتحرك بكفاءة ، ولكن إذا تعرض المفصل لأي خشونة بأي شكل من الأشكال ، فإن الغشاء الزليلي سوف يتأثر ، مما يضعف التصاق المفصل ، أو فقدان السوائل. ويحدث التراكم في المفصل وتورم والتهاب.

علاج النقرس

يعتمد العلاج على التشخيص المناسب الذي يتوصل إليه الطبيب لمعرفة سبب بحة الصوت. عندما يحدد الطبيب المرحلة الأولى أو الأخيرة ، يمكن وصف العلاج المناسب للمريض. ومن أهم هذه العلاجات ما يلي:

  • تناول الأدوية ومسكنات الألم لتقليل الأعراض والألم.
  • العلاج الحراري الذي يمنع ظهور الأعراض ، ويمكن استخدام مكعبات الثلج كمخدر لتقليل الألم الذي يشعر به المريض.
  • إبر هلامية تقلل آلام العظام وشدتها ، ويلزم التدخل الجراحي إذا زاد الألم عن الحدود الطبيعية.
  • استخدام العقاقير غير الستيرويدية التي يمكن أن تخفف الألم.
  • حاول تقليل الحركة والضغط على المفاصل ، خاصة لمن يعانون من ضمور العضلات ، لذلك يجب ممارسة تمارين تقوية العضلات البسيطة.
  • لا تقف كثيرًا ولا تضغط على ساق واحدة ، فالأفضل أن تستريح وترتاح كل ساعة بعد الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة لتغيير وضعية العظم.

العلاجات الطبيعية لالتهاب المفاصل

يمكن علاج العظام والمفاصل بالطرق الطبيعية لتقليل الألم والالتهابات وتقليل التورم والتصلب ، ويتم العلاج من خلال الخطوات التالية:

  • التحفيز الكهربائي للعصب عبر الجلد: يمكن استخدام جهاز صغير يصدر صدمة كهربائية خفيفة تنشط العصب والأعصاب المجاورة أثناء مرورها عبر إشارات الألم إلى الدماغ. هذه الصدمات فعالة في تخفيف الألم.
  • تناول الأطعمة المغذية: لأنها تحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم والفيتامينات التي تقلل الألم ، خاصة إذا تناول المريض كميات كبيرة من الأسماك التي تحتوي على شوندروتن والجلوكوزامين وجميع الأطعمة التي تحتوي على أوميغا 3 وفيتامين سي. تعتبر هذه الأطعمة أيضًا من أهم العلاجات لتصلب وخشونة المفاصل.
  • الموجات فوق الصوتية: يستخدم الأطباء الموجات فوق الصوتية عالية الطاقة لأنها تزيد من انتشار الأيونات والسوائل عبر الأغشية وتنشط الدورة الدموية مما يساهم في تخفيف التهاب المفاصل.
  • من بين الأنشطة التي تعمل على تخفيف الخشونة والتصلب وتقليل الألم ، ممارسة الرياضة بانتظام واليوجا والتدليك.
  • المعالجات الحرارية: تقلل هذه العلاجات الالتهاب وتسكين الألم وترخي العضلات عن طريق تسخينها وتبريدها.

العلاج من تعاطي المخدرات والأدوية

يوجد أكثر من دواء فعال لأمراض العظام والخشونة ومسكنات آلام المفاصل التي تحد من حدوثها بمرور الوقت ، وتشمل هذه المسكنات ما يلي:

  • الكورتيزون: يمكن استخدام الكورتيزون لعلاج النتوءات العظمية لتسكين الألم وتقليل الالتهاب عن طريق الحقن ، وهناك دراسات علمية أكدت أن الكورتيزون له آثار جانبية يجب الاهتمام بها.
  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات: فهي تقلل الألم وتوقف التورم والألم ، لكنها تسبب آثارًا جانبية خطيرة خاصة على المعدة ، لذلك يجب مراجعة الطبيب قبل تناولها.
  • حمض الهيالورونيك: يخفف هذا الحمض الألم ويزيد من لزوجة السائل المحيط بالمفاصل. كما أنه متوفر في شكل حقن في الصيدليات ، ويمكن تناول حقنة واحدة كل ثلاثة أسابيع.
  • الجلوكوزامين: يتحول الجلوكوزامين إلى جليكوزامينوجليكان الذي يشارك في تكوين الغضروف مما يساعد على منع تطور المرض وتقليل الألم وتسريع الشفاء للحالات المتأخرة. يتوفر في الصيدليات على شكل كريم موضعي وكحقن.
  • الباراسيتامول: يعتبر مسكنًا للآلام ومناسبًا إذا كان الألم خفيفًا أو متوسطًا وغير فعال للحالات المتقدمة من المرض.

العلاج الجراحي

إذا تأخرت الحالة وحدثت مشاكل خطيرة ، ولا فائدة من الأدوية والمسكنات والعلاجات الطبيعية ، فيمكن اللجوء إلى الجراحة المتقدمة ، وهناك أكثر من طريقة لعلاج كسور وخشونة العظام ، وهي:

  • استبدال الغضروف التالف بغضروف اصطناعي.
  • جراحة تنظير المفصل بتنظيف وإصلاح المفصل أو إزالة الجزء التالف من المفصل.

متى يجب أن ترى الطبيب؟

يجب أن تذهب للمريض إذا كان التشقق مصحوبًا ببعض الأمراض ، مثل:

  • تورم.
  • عدم القدرة على المشي أو المشي.
  • ألم.
  • إصابات

الطقطقة ليست مرضًا خطيرًا ويصيب الكثير من الشباب ، ولكنها تصبح خطيرة إذا تعرض المريض لأمراض أخرى مرتبطة بتكسير المفاصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى