أسباب التعرق عند الأطفال

أسباب التعرق عند الأطفال

ما هي اسباب التعرق عند الاطفال؟ ما هي أنواع التعرق المفرط؟ حيث توجد بعض أسباب التعرق التي تشير إلى أمراض خطيرة وهناك أنواع كثيرة من التعرق ، لذلك من خلال موقع جيادة سنتعرف على أسباب وأنواع التعرق عند الأطفال والعديد من الأسباب لذلك ، كما سنقدم معلومات مهمة. التعرق عند الأطفال

أسباب التعرق عند الأطفال

هناك بعض الأسباب التي أدت إلى زيادة إفراز العرق عند الأطفال ومن خلال المزيد سنعرف هذه الأسباب:

  • يعاني الطفل من مرض مزمن.
  • تعرض الطفل للعدوى.
  • سرطان الأطفال.
  • فشل القلب أو أمراض القلب.
  • السكري.
  • الالتهاب الرئوي التحسسي.
  • بعض الأمراض المنقولة جنسيا.
  • إصابة الطفل بعيب يخل بالتوازن الطبيعي للهرمونات في الجسم.
  • وجود مشاكل في الجهاز العصبي ، حيث أن الجهاز العصبي مسؤول ويتحكم في وظائف الجسم.

تشخيص التعرق عند الأطفال

يتم تشخيص أسباب التعرق عند الأطفال بالطرق التالية:

قم بفحص جسدي

هنا يتم متابعة الفحص البدني ، ويتم إجراء بعض الفحوصات الطبية لاستبعاد أي حالة أو مرض قد يكون سبب التعرق عند الأطفال ، مثل مرض السكري أو مشاكل الغدة الدرقية.

قم بعمل اختبار النشا واليود

يتم وضع محلول اليود في المكان الذي تأتي منه رائحة العرق ثم يقوم الطبيب بوضع النشا على ذلك المكان ، حيث يظهر لون أزرق أو بنفسجي غامق في مكان التعرق المفرط ، مما يدل على وجود تعرق هنا. طبيعي ، لكن فرط التعرق.

خذ اختبارًا ورقيًا

في الأماكن التي يوجد فيها تعرق مفرط ، يتم استخدام نوع خاص من الورق ثم يتم امتصاص العرق في الورق ، وبعد ذلك يتم وزن الورقة لإظهار كمية العرق الممتصة.

أنواع التعرق المفرط

ينقسم العرق إلى نوعين ، ومن خلال ما يلي سنتعرف على هذه الأنواع:

  • النوع الأول يشير إلى زيادة نسبة التعرق عند الأطفال ، فالطفل لا يعاني من أي حالة مرضية ، وهذا النوع دليل على حالة طبيعية ، وهذا النوع يصيب 1 في المائة إلى 3 في المائة من الأطفال.
  • النوع الثاني ، المسمى بفرط التعرق الثانوي ، ينتج عن طفل يعاني من حالة طبية ، مثل نوع من السرطان أو اضطراب الغدة الدرقية.

العلاجات الممكنة للتعرق عند الأطفال

هناك عدة علاجات لتخفيف فرط التعرق عند الأطفال ، منها:

العلاج عن طريق الفم

يوصي الأطباء أحيانًا باستخدام مضادات الكولين الفموية لتقليل التعرق ، مثل: بروبانثيلي ، غليكوبيرولات هيدروكلوريد أوكسي بوتينين ، على الرغم من أن هذه الأدوية قد يكون لها بعض الآثار الجانبية مثل:

  • فم جاف
  • حركات الأمعاء الصعبة
  • زيادة معدل ضربات القلب
  • مشاكل المسالك البولية
  • يعاني من مشاكل في الرؤية

العلاج الجراحي والتخلص من التعرق المفرط

يمكن القضاء على مشكلة التعرق المفرط عند الأطفال من خلال تنظير الصدر ، والذي يتم إجراؤه من خلال المنظار ، وهو إجراء يتم فيه إزالة الأعصاب المسببة للتعرق ، ولكن الجراحة تنطوي على بعض المخاطر مثل النزيف أو العدوى أو تلف الأعصاب.

العلاجات الموضعية والتخلص من التعرق

العلاجات الموضعية هي الأدوية التي تتبع علاج فرط التعرق عند الأطفال ، بما في ذلك مضادات الكولين ، وتساهم هذه العلاجات في تقليل كمية العرق التي تفرزها الأعصاب.

نصائح لمساعدة الطفل على التعرق

هناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها لمساعدة الطفل على التعرق ومن خلال ما يلي سنتعرف على هذه النصائح:

  • أخبر طفلك بالحقيقة عن مرضه ، واشرح له حالته بالتفصيل.
  • شجع طفلك على القيام بالأنشطة التي من شأنها بناء ثقته بنفسه.
  • ناقش الحالة الصحية لطفلك مع مدير المدرسة والمعلمين حتى يتمكنوا من دعم طفلك.
  • قد يكون التعرق المفرط محرجًا للأطفال ، لذا يجب أن تستمع لطفلك لمساعدته على تعلم كيفية التعامل مع الآخرين دون إحراج.

متى يجب أن ترى الطبيب؟

يجب على الآباء مراجعة الطبيب عندما يلاحظون أن أطفالهم يتعرقون بشكل مفرط ، خاصة إذا كانت هناك أعراض أخرى مثل ما يلي:

  • يعاني من وجع الأذن
  • ضيق في التنفس
  • ضوضاء أثناء التنفس
  • ألم في الأذن
  • تقلصات في الرقبة
  • فقدان الشهية
  • إسهال
  • لا يمكن أن تأكل
  • القيء والغثيان

تختلف أسباب التعرق عند الأطفال من طفل لآخر ، ولكن يجب على كل أم زيارة الطبيب ومتابعة المرض حتى لا يتطور أكثر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى